لا حصة للأخبار

حقيقة وفاة سميرة توفيق سبب مرض الفنانة سميره توفيق

إشاعة خبر وفاة الفنانة سميرة توفيق في المملكة العربية السعودية, وقال العديد من النشطاء بتواجد الفنانة سميرة توفيق في المملكة العربية السعودية وذلك لبعض الفحوصات التي أجرتها في المملكة والذي استغل البعض الأخبار حول وفاتها في المملكة.

من خلال الشائعات المتداولة في الأونة الأخيرة حول وفاة العديد من الشخصيات والفنانين والفنانات, وكان خبر اليوم من الأخبار في مواقع التواصل الإجتماعي وكذلك من خلال بعض المواقع الإلكترونية الغير رسمية حول وفاة الفنانة سميرة توفيق.

وأوضح الكثيرون بأن الأخبار التي تم نشرها ماهي سوى اخبار كاذبة ولا صحة لها من الحقيقة, وتحدث أحد المغردين حول صحة الأخبار التي تحدثت عن وفاة الفنانة بأنها قد غادرت المملكة العربية السعودية بعد أن إنتهت من بعض الفحوصات في إحدى مستشفيات المملكة العربية السعودية.

كما تفاعل العديد من الهاشتاقات التي تتحدث عن رحيل الفنانة سميرة توفيق عن عمر ناهز 77 عام, وجدير بالذكر بأن هذه ليست هي الأخبار الأولى التي يتم إطلاقها حول خبر والوفاة, فكان في عام 2018 قد تم تدشين بعض التغريدات والأخبار حول وفاتها.

سميرة توفيق، مغنية لبنانية. اشتهرت بالغناء باللهجة البدوية؛ قدّم لها الشعراء والملحنون من لبنان وسوريا والأردن العديد من الأغاني التي نالت شهرة عربية، منها أغنيات «حسنك يا زين» وأسمر خفيف الروح» للفنان توفيق النمري التي كانت بداية شهرتها.

وفاة سميرة توفيق

وتم نفي الاخبار التي تم تداولها في مواقع التواصل الإجتماعي والتي تحدثت عن وفاتها إلا ان الاخبار المؤكدة انها مصابة بمرض اقعدها في المستشفى خلال الفترة الماضية حيث نشرت رضوان صورا للنجمة اللبنانية من داخل مستشفى كليفلاند العالمي في إمارة ابو ظبي، وعلقت عليها بالقول: “سميرة توفيق بفضل الله بخير والصور تتكلم من ابو ظبي مشفى كليفلاند العالمي.. ولانها سميرة توفيق من زرعت الفرح والبسمة وحصدت بسيرتها الحسنة صداقات الكبار وكانت وما زالت بفضل الله بصمة الجمال وسيدة لونها البدوي، وصاحبة القلب المحب، هي التي لفت العالم بأغنياتها وبدويتها من لبنان موطنها الى مشارق الارض ومغاربها”.

ودعى العديد من الفنانين والصحفيين والنشطاء لها بالشفاء وان تقوم بالسلامة وتعتبر من الفنانات القدامى والتي لها اسم في المجال الفني العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى