رئيس الوزراء البريطاني كاميرون يلتقي روحاني لطلب المساعدة ضد الدولة الإسلامية

كتابة: فريق الصفحة العربية - تاريخ الكتابة : 23 سبتمبر 2014 1:31 م -

الصفحة العربية – رئيس وزراء البريطاني ديفيد كاميرون سيلتقي الرئيس الايراني حسن روحاني في اليومين المقبلين في نيويورك ويطلب منه المساعدة لمحاربة الدولة الإسلامية، أول اجتماع بين قادة البلدين منذ عام 1979 ثورة ايران الاسلامية.
وقال كاميرون سوف يلتقي روحاني على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة عن مصدر في مكتب رئيس الوزراء البريطاني لرويترز متحدثا بعد ضربت الولايات المتحدة والشركاء العرب داعش أهداف داخل سوريا.

كاميرون في نيويورك في محاولة لدعم العمل الدولي ضد داعش وتوضيح موقف بلده عندما يتعلق الأمر على الضربات الجوية، وشيئا لندن حتى الآن عقد من المشاركة في.

ومن المتوقع ان يطلب روحاني لإسقاط تأييده للرئيس السوري بشار الأسد، ليخبره أن تطوير أسلحة نووية أمر غير مقبول، وحثه على الانضمام إلى التحالف الدولي ضد داعش.

وقالت بريطانيا في يونيو حزيران انها ستعيد فتح سفارتها في طهران بعد توقف دام أكثر من عامين ونصف بعد توتر العلاقات بين البلدين بدأت تنفرج بعد انتخابات العام الماضي من روحاني، رجل ندن يعتبر معتدل نسبيا.

الدولة الإسلامية، وهي قوة سنية متطرفة، تمت مصادرة مساحات واسعة من الأراضي في العراق وسوريا وأعلنت الخلافة محو الحدود في قلب الشرق الأوسط.

ومن المتوقع أيضا كاميرون لاجراء محادثات مع الرئيس الامريكي باراك أوباما في نيويورك حول إمكانية انضمام بريطانيا ضربات جوية ضد داعش، وهو ما كان قد أشار أنه بحاجة إلى موافقة البرلمان البريطاني للقيام به.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *