حقيقة وفاة راشد الماجد في تويتر بحادث سير 2020

✍️ : LSG-alraih - تاريخ التحديث: 28 سبتمبر 2020

حقيقة وفاة راشد الماجد من خلال موقع التواصل الإجتماعي تويتر يتصدر من جديد وذلك بعد نشر شائعة تتحدث عن تعرضه لحادث سير أدى الحادث إلى وفاته وهو ماتم نفيه من خلال تواجد الفنان عبر صفحاته على تويتر وانستقرام وغيرها.

لا يبلث البعض من ضعفاء النفوس ومن يبحثون على الشهرة من نشر بعض الشائعات على بعض الفنانين والإعلاميين المشهورية وذلك ليتم متابعتهم وزيادة المتابعين والمعجبين لهم من خلال نشر شائعات لا صحة لها.

ويتم نشر بعض الشائعات من خلال العديد من تطبيقات التواصل الإجتماعي كما هو في تويتر والذي يعتبر المصدر الأول لنشر الشائعات حول الوفاة للعديد من الفنانين والإعلاميين والمشهورين وذلك من خلال الحسابات الغير رسيمة والغير مشهورة.

حقيقة وفاة راشد الماجد في تويتر بحادث سير

حقيقة وفاة راشد الماجد

كانت صفحات قد نشرت خبر تحدثت عن تعرض الفنان الخليجي المعروف راشد الماجد لحادث مروري مروع أدى إلى وفاته وهو ماتم نفيه من قبل العديد من النشطاء عبر مواقع التواصل الإجتماعي وإستغربوا من نشر تلك الشاعات.

من جانب الفنان راشد الماجد [1] راشد الماجد تحديث الرابط 28 سبتمبر 2020فلم يلتفت إلى هذه الشائعة لا سيما بأنها ليست الأولى التي يتم تداولها حول وفاته, وكانت هناك العديد من الشائعات التي تحدثت عن موته خلال السنوات الماضية.

كما كانت حسابه خلال الساعات الماضية من كتابة الخبر شارك محبيه ومتابعين  في نشر تهنئة بمناسبة السنة الهجرية الجديدة 1442, وهو منشور بعد ايام من نشر الشائعة وكذلك بعد ساعات من اعادة نشر الشائعة.

تحديث 28-9-2020

هذا وكان حساب عبر سناب شات بإسم الاء النعمان قد نشرت خبر وفاة راشد الماجد من خلال حسابها على الإسناب شات, وتم تداول تلك الفيديو والخبر عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

وكانت تلك الأخبار هي فقط شائعة ولا صحة لتلك الأخبار التي تم تداولها عبر تلك المنصات للتواصل الإجتماعي.

ماهو سبب نشر الشائعات

يقوم البعض بإنشاء حسابات الغرض منها استقبال اكبر قدر ممكن من المتابعين لغرض إعلانات تجارية او لغرض الشهرة الخاصة ويكون عن طريق نشر شائعات على شخصيات معروفة.

ويجرب القانون نشر الشائعات كاشائعة الوفاة لما يتسبب من العديد من المشكلات التي قد لا تحمد عقباها بسبب تلك الشائعات من خلال تلك الصفحات.

وكانت شائعة قبل ايام تم نشرها لأحد الإعلاميين اليمنيين وهو الإعلامي المعروف في قناة السعيدة الأستاذ سفيان المطحني حيث تم نشر خبر وفاة سفيان المطحني وهو الأمر الذي ادى إلى تأثر صحة والدته وكذلك بنته دخلت في غيبوبة وكانت الشائعة قد تؤدي بحياة افراد اسرته.

وطالب الإعلامي اليمني برفع قضية ضد من ينشر شائعات الوفاة لأجل الشهرة وإستقطاب المتابعين والمعجبين لهم سواء من خلال تطبيقات التراسل والفيديوهات ” تطبيق تيك توك وكذلك سناب شات” وغيرها من الصفحات.

المراجع[+]

8 مشاهدة