مقتل ضابط شرطة مصرى بمدينة العريش شمال سيناء

كتابة: فريق الصفحة العربية - تاريخ الكتابة : 24 نوفمبر 2014 3:57 م - آخر تحديث : 24 نوفمبر 2014 , 22:50

قتل ضابط شرطة مصرى بمدينة العريش شمال سيناء

صرحت وزارة الداخلية المصرية إن ضابطا ً من جهاز الشرطة قد قتل مساء أمس الأحد في انفجار عبوة ناسفة استهدفت المدرعة التى كان يسقلها بمدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء المضطربة وقالت المصادر الأمنية إن أمين شرطة قد أصيب أيضا.

 

وقالت وزارة الداخلية في البيان أن “استشهد ملازم أول أحمد أبو بكر أحمد بقوات أمن العريش بشمال سيناء أثر استهداف المدرعة التي كان يستقلها.”

 

وقالت المصادر الأمنية إن أمين الشرطة المصاب قد نقل إلى المستشفى العسكري بالعريش لتلقى العلاج.

 

وقال مصدر إن الانفجار وقع نتيجة عبوة ناسفة زرعت على جانب الطريق.

 

وتشير الاحصاءات أنه منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين كثف الجيش و الشرطة من هجماتهم على الإسلاميون المتشددون الذين ينشطون في شمال سيناء المتاخمة لإسرائيل وقطاع غزة و الذين يقومون بدورهم بتكثيف هجماتهم على أهداف للجيش والشرطة.

 

وقد قتل مئات من المتشددين في حملة بدأها الجيش والشرطة منذ نحو عامين في المنطقة فى المقابل قتل العشرات من رجال الجيش والشرطة في الهجمات .

 

وقال المتحدث باسم الجيش العقيد أحمد محمد على في صفحته على موقع التواصل الإجتماعى الفيسبوك إن عشرة من المتشددين قتلوا يوم الأحد في نطاق الحملة التى يشنها الجيش على المتشددين.

 

وتتسبب قيود أمنية مفروضة في شمال سيناء من قبل قوات الأمن في العجز عن الوصول إلى مصادر مستقلة للأنباء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *