معنى الودق في القرآن 

✍️ : ولاء حسين - تاريخ التحديث: 21 ديسمبر 2020
معنى الودق في القرآن 

معنى الودق في القرآن الكريم ونتعرف من خلال مقالنا اليوم حول تفسير  كلمة فَتَرَى الْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خلاله في الأية الكريمة فماذا تعني الكلمة تعرف معنا.

متابعينا الكرام على الصفحة العربية يسعدنا اليوم ان نضع لكم متابعينا الكرام من معاني الكلمات احدى الكلمات المذكورة في كتاب الله عز وجل وهي كلمة ” الودق” بحيث نتعرف على الكلمة بشكل مختصر ومبسط للتعرف على الكلمة.

معنى الودق

الودق في القرآن وفي الآية تعني المطر الشديد والهين “فَتَرَى الوَدْقَ يَخْرجُ مِنْ خِلالِهِ” فيدل في التفسير أنه المطر “نزول المطر”.

فنزول المطر حيث تهطل الأمطار بغيث من السماء وإنبات الأرض بالزرع فا الأمطار رحمة ورزق من الله عز وجل, وعلى الإنسان ان يدعو دعاء المطر حين هطوله.

تعرف على : معنى اسم تيجان

كما ان المطر ينزله الله رحمه وكذلك عقاب كما هو مذكور في الأيات والأحاديث والقصص والعبر التي شاهدنا ونشاهدها, ونسأل الله السلامة والرحمة للجميع.

معنى الودق في القرآن 
معنى الودق

تفسير الآية

قيل: ما يكون من خلال المطر كأنه غبار، وقد يعبر به عن المطر. قال تعالى: فترى الودق يخرج من خلاله [النور/43] ويقال لما يبدوا في الهواء عند شدة الحر وديقة، وقيل: ودقت الدابة واستودقت، وأتان وديق وودوق: إذا أظهرت رطوبة عند إرادة الفحل، والمودق: المكان الذي يحصل فيه الودق، وقول الشاعر: – 459 – تعفي بذيل المرط إذ جئت مودقي (هذا عجز بيت لامرئ القيس، وصدره: دخلت على بيضاء جم عظامها وهو في ديوانه ص 105؛ والمجمل 3/921) تعفي أي: تزيل الأثر، والمرط: لباس النساء في استعارة، وتشبيه لأثر موطئ القدم بأثر موطئ المطر.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *