مطوع يقبل زوجته حقيقة مقطع فيديو رجل يقبل زوجته ونشره على الواتس تيك توك يوتيوب

✍️ : ولاء حسين - تاريخ التحديث: 14 نوفمبر 2020

فيديو لـ مقطع مطوع يقبل زوجته يجتاح مواقع التواصل الإجتماعي وذلك بعد قيام بعض الأشخاص بنشر ذلك المقطع والذي يتم تجريم تلك الأعمال, وطالب الجميع بمحاسبة من قام بنشر المقطع عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

بعد إنتشار فيديو مطوع يقبل زوجتة من خلال نشر تلك المقاطع عبر تيك توك وكذلك سناب شات وايضاً فيس بوك وتويتر وانستقرام وتفسير ذلك المقطع كلاً على مايراه الشخص الناشر. https://www.arabpage.net

شاهد ايضاً: تسجيل دخول تيك توك

سبب مقطع مطوع يقبل زوجته

مطوع يقبل زوجته حقيقة مقطع فيديو رجل يقبل زوجته ونشره على الواتس تيك توك يوتيوب
الصوره من موقعنا https://www.arabpage.net

قال المواطن الذي تم نشر الفيديو الخاص به عبر تلك المواقع وإنتشارها من قبل بعض الأشخاص الذين لايراعون الستر ولا يحترمون الخصوصية حيث تحدث حول ذلك الفيديو موضحاً كيف تم إنشاره من خلال مواقع التواصل بالقول:

“لما جاءت بنتي الصغيرة أبغاها تسكت تلعب في اليوتيوب دخلت على الاستوديو وأرسلته على قروب عندنا (قروب الجيران) فيه 130 شخص فأُرسل عليه مباشرة، وما عندي خبر إلا لما دق علي صاحب عزيز قالي الحق يا بن الحلال وش أرسلت”. https://www.arabpage.net/?P=60141

وطالب الجميع متمنياً منهم حذف المقطع وعدم نشره وقد اوضح كيف تم تصوير المقطع والتوضيح وهو امر يحصل بين الزوجين بشكل عفوي وعادي.

اقراء ايضاً: اختبار الشفشه

فيديو رجل يقبل زوجته

هذا وقد اوضح بشكل واضح كيف تم التصوير وحفظ المقطع في الهاتف الخاص به وقيام بنته بنشر الفيديو بدون علمه وبدون معرفة البنت ذلك حيث قال:

“هذا المقطع ليَّ وزجتي الثانية، وهذا المقطع خاص وفي مكان منزوي لم يكن يرانا فيه أحد نهائيًا، ولما رفعنا الكاميرا أي إنسان يمازح زوجته كأني في بيتي ما أحد عندي نهائيًا، فقمت قبلت وغيره.. والإنسان لا ينظر للكاميرا، ولما صار الكلام هذا انحفظ عندي أنا.. والله أنه هذا اللي حصل، وحفظته في جوالي”.

وأردف بقوله: “فلما رجعت وشفت الوضع وإذا هو مرسل وحذفته وحلفتهم بالله قولتلهم هذا أنا وزوجتي لكن ولا حياة لمن تنادي الناس في نشر الفضائح تنبسط، وجدته منتشر كالنار في الهشيم نسأل الله العفو والعافية، رفعت بلاغ في النيابة والأمن السيبراني وذهبت أنا وزوجتي وقدمنا شكوى رسمية وبلاغ”.

74 مشاهدة