صور خاطفة الدمام مريم اعرف تفاصيل قصة الخاطفة مريم خاطفة الأطفال المتعب

-فريق الصفحة العربية - بتاريخ : 5 مارس 2020 6:18 م - اخر تحديث: 17 مايو 2020 10:36 ص

قصة خاطفة الدمام الخاطفة مريم اكثر الاخبار انتشار وإثارة نضع لكم بعض من صور منزل خاطفة الأطفال في الدمام : من هي فاطمة الحساوي خاطفة الدمام والتي اشتهرت بشكل كبير من خلال خطف الأولاد ولها العديد من القضايا في الخطف وإسمها مريم والتي تعرف في الدفاع مع جيرانها بإسم فاطمة الحساوية.

قصة خاطفة الدمام مريم المتعب والتي اثارة الرأي العام وقام بنشر قصتها وبشكل حصري الصحفي الكويتي ابو طلال الحمراني والذي إشتهر بشكل كبير من خلال التغطية الإعلامية من خلال حسابه على تويتر.

قضية خاطفة الدمام التي أشغلت الجميع من خلال أخبار قناة الإخبارية والتي أعلنت عن بيان النيابة العامة عن  إعلان وتنفيذ حكم الحرابة بحق المتهمين والمتورطين في قضية خطف الأطفال.

خاطفة الدمام

تفاصيل جديدة في قصة #خاطفة_الدمام “مريم” كان يعرفها جيرانها في حي المزروعية بمنطقة الدمام بإسم فاطمة الحساوية، حيث تقيم في شقة بالدور الأرضي، وليس لها تواصل بجيرانها وغامضة.

خاطفة الاطفال الدمام

قصة خاطفة أطفال الدمام والتى أطلق عليها البعض خاطفة الأطفال مرايم أثارت جدلا واسعا في المملكة بعد كشف تفاصيل اختطاف موسى الخنيزي ومحمد العماري والمخطوف نسيم حبتور والمخطوف ابن القرادي والمخطوفة ابتهال المطيري والمخطوفة عبدالله الزهراني حيث ظهر بان موسى الخنيزي ومحمد العماري كانا مخطوفين من فترة أكثر من عشرين عاما لدى خاطفة في الدمام تسمى ب”فاطمة الحساوية” وكما يطلق عليها البعض مرايم.

خاطفة الدمام مريم

حيث سادت حالة من الفرحة والسرور لدى أهل المخطوف موسى الخنيزي بعد تأكيد فحص DNA للمختطف الذي كانت تسميه خاطفة الدمام مرايم أو الخاطفة فاطمة الحساوية باسم “أنس” حيث تم اختطافه عام 1420، ومن المقرر أن يتم تسليمه إلى اهله يوم الإثنين لوالده وهو من كبار تجار منطقة الشرقية في المملكة.

اعرف اكثر عن خاطفه اطفال الدمام
صورة بيت خاطفه اطفال الدمام

خاطفة الاطفال مريم


حقيقة صور خاطفة الأطفال في الدمام

نفى الشاب موسى الخنيزي، الذي عاد لأهله مؤخراً بعد اختطاف دام 20 عاماً منذ ولادته، صحة الصورة المتداولة لـ”خاطفة الدمام”.
وقال الخنيزي في مداخلة مع برنامج “الليوان” على قناة “روتانا خليجية”، أن صورة المتهمة الحقيقية مُختلفة تماماً عن المتداولة.

هذا وكانت قد أخفت “مريم” الأولاد “أنس، وعلي، نايف” عن جيرانها ولم يظهروا إلا من سنتين فقط وعمل أحدهم سكيورتي، أما “محمد” يعمل بأحد الجهات الحكومية ، ، كما أن إبنتها التي تعيش معها لم تظهر إلا من سنوات قليلة في يوم زفاف “محمد” الذي يعيش بشقة أخرى،وإبنتها الكبرى متزوجة وتعيش في الحفر.

معلومات حول الخاطفة مريم

فجر محامي السيدة التي خطفت طفلين من أحد مستشفيات الدمام قبل عشرين عاماً، مفاجأة كبيرة خلال مداخلة تلفزيونية على “الإخبارية”، حيث أكد أن الشابين لا يزالان مقيمين في منزلها يسعيان لإطلاق سراحها.

وأوضح المحامي عبدالعزيز الهاجري أن الشابين العشرينيين حضرا لمكتبه لتوكيله الدفاع عن السيدة والسعي لإطلاق سراحها.

خاطفه اطفال الدمام

كما أشار إلى أن النيابة العامة تحقق في القضية، كاشفاً وجود معلومات قد تسهم في براءة موكلته، مثل تسجيلات كاميرات المراقبة في مستشفى الولادة بالدمام، حيث لا تنطبق مواصفات الخاطفة على مواصفات موكلته على حد قوله.

تواريخ خطف الأطفال

التواريخ التي كانت اختفاء الاطفال والتي قامت فاطمة الحساوية “مريم او مرايم” بقيامهم باختطاف الأطفال واختفائهم بدون ان يتم التعرف عليهم كما هو مبين معنا من خلال الصفحة العربية تابع.

مرايم خاطفة الاطفال

الأول : القرادي بداية عام 1414 مستشفى القطيف

الثاني : العماري 24 ربيع الثاني عام 1417 مستشفى الدمام.

الثالث : نسيم حبتور عام 1417 كورنيش الدمام.

الرابع : موسى الخنيزي 1420 مستشفى الدمام .

اصوات في منزل خاطفة الأطفال

تفاصيل جديده قصة خاطفة الاطفال

كشف الصحفي أبو طلال الحمراني معلومات جديدة حول قضية خاطفة الدمام، وكيفية تعارف الخاطفة ” مريم ” بشريكها في جرائم الخطف ” منصور اليمني “.

4 أزواج
وقال الحمراني خلال تغريدة نشرها عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: ” “مريم” تزوجت بشكل رسمي أربع أشخاص غير “منصور” الأول في سن 17 وتطلقت بعد سنتين، الثاني تزوج عليها وطلبت منه الطلاق الثالث اللي طلع بلقاء واللي سجل “نايف” بإسمه والرابع”ماندري منو” واللي بعده “منصور”.

منصور اليمني
وتابع: كيف تعرف “منصور” اليمني على “مريم” أولا منصور دخل المملكة في 1415 تقريبا يعني بريء من خطف القرادي عام 1414، لكن ملتصقه به تهمة العماري 1417 والخنيزي 1420، المهم منصور كان يعمل بالخرج وقدم للدمام عام 1416 تعرف على مريم عن طريق “مصطفى” منو مصطفى بعد .

مصطفى المصري
وأردف: مريم في أول عام 1417 ذهبت إلى معرض السيارات لتأخذ صورة “مصطفى” مصري الجنسية كانت تحبه قبل إجازته حيث توفي في مصر، وطلبت من “منصور” صورته المعلقة في المعرض حيث كان يعمل به قبل وفاته!!.

أين الزوج الرابع
وقال: “منصور قايد عبدالله ” من “تعز” عثر على ضالته حيث بدأ بمواساتها وتعرف عليها وكون معها علاقة، بدعي أنه زواج “عرفي” وبدأ معها مشوار الذي إنتهى منه “مصطفى” الذي اشترك مع مريم بخطف “القرادي”!!.
وأضاف: الزوج الأول والثاني خلوهم على جنب، الثالث اللي سجل “نايف” وتم ضبطه، الرابع “ساس البلا” إللي بين الثالث وبين “منصور” اليمني وهو متزامن مع خطف القرادي 1414 طلقها وتعرفت على منصور 1416 وخطفوا الخنيزي والعماري.. نبي الرابع وين راح؟؟؟؟.

القبض على ضريرتين متورطات مع خاطفة الدمام

كشفت الصحفية سحر أبوشاهين، عن إلقاء رجال الأمن القبض على سيدتين ضريرتين، على خلفية قضية المتهمة باختطاف الأطفال ”مريم“.

وذكرت في وقت سابق أنه تم التوصل إلى وجود امرأة سمراء اعتادت التردد باستمرار على منزل مريم وكانت تساعدها في الأعمال المشتركة بينهما.

وقالت إنه عثر على فتاتين صغيرتين لم تكونا تقيمان في المنزل ولكن كانتا تترددان عليه بين فترة وأخرى لزيارة المتهمة، إحداهما في نحو 17 عاما والأخرى نحو 23 عاما، ولكنهما انقطعتا منذ اكثر من 5 سنوات عن زيارة المنزل.

أن التحقيق مع بعض المقربين من مريم لايعني أن التحقيق لن يطالك، فالمليون تسيل لعاب أقرب الناس إليك وستكون نهايتك مع نهاية المدة الممنوحة لك، وأموالك لن تغلق فم “مريم” إن شافت السيف الأملح، أنا نصحتك وإنتي والخروف بكيفكم. #اغتنمي_الفرصة ارفعوا الهاشتاق ممكن يوصلها قبل فوات الأوان!!.الشاهد الثاني على قصة “مريم” واللي لخبط الأمور وكشف المستور من هو؟ هذا الله يسلمكم عاشق ولهان للفتاة التي كانت تعيش مع “مريم” واختفت!! وأكد كلامه بالتحقيق بكشفه قضية رفعتها الفتاة عليه بتهمة التحرش عام 2013 وطلبوا منه مبلغ 5 آلاف ريال للتنازل.

نتائج تحقيقات النيابة العامة إلى ما يلي:

١: توجيه الاتهام للمتهمة الأولى – سعودية الجنسية – بالجناية عمداً على حرمات الأنفس المعصومة بخطف ثلاثة أطفال حديثي الولادة، من داخل مأمنهم بمستشفى الولادة والتسبب في أضرار نفسية ومعنوية ومادية للمخطوفين وذويهم لمدة تزيد على العشرين عاماً والتواطؤ مع المتهمين على إبداء أقوال كاذبة أمام الجهات الرسمية المختصة لاستخراج أوراق ثبوتية للأطفال تمس بحرمة النسب إلى غير أبائهم الشرعيين، وانتحال صفة ممارسة صحية، وممارسة أعمال السحر والشعوذة، وحرمان المخطوفين من التعليم ،ومن الهوية الوطنية وما ينتج ويتولد عن ذلك من حقوق مدنية وشخصية مكفولة نظاماً، وتضليل جهة التحقيق بالإدلاء بمعلومات غير صحيحة.

٢: توجيه الاتهام للمتهم الثاني – سعودي الجنسية – بالجناية عمداً على حرمات الأنفس المعصومة بخطف طفل حديث الولادة من مأمنه بمستشفى الولادة، وإبداء أقوال كاذبة أمام الجهات الرسمية لاستخراج أوراق ثبوتية ماسة بحرمة النسب الشرعي بنسبة الطفل له، واستخراج بطاقة الهوية الوطنية للطفل المخطوف قائمة على أقوال كاذبة، وتستره على المتهمة الأولى في خطف الطفلين الآخرين ونسبتهما إليه بشهادات التطعيم طبقا لإبداء أقوال كاذبة مع العلم بذلك، والتسبب في أضرار نفسية ومعنوية ومادية للمخطوفين وذويهم لمدة تزيد على العشرين عاماً، وحرمانهم من الحقوق المدنية والشخصية الناشئة عن ذلك، وتضليل جهة التحقيق بالإدلاء بمعلومات غير صحيحة.

٣: توجيه الاتهام للمتهم الثالث – يمني الجنسية – بالجناية عمداً على حرمات الأنفس المعصومة بالاشتراك في خطف الطفل الثالث من مأمنه بقسم بمستشفى الولادة، وتستره على المتهمة الأولى في وقائع الخطف، وإخفاء ما يدل على خطف الأطفال، والتسبب في أضرار نفسية ومعنوية ومادية للمخطوفين وذويهم لمدة تزيد على العشرين عاما، وحرمانهم من الحقوق الشخصية والمدنية المتولدة عن ذلك، وتضليل جهة التحقيق بالإدلاء بمعلومات غير صحيحة.

٤: توجيه الاتهام للمتهم الرابع – سعودي الجنسية – بإبداء أقوال كاذبة من خلال التوقيع على تبليغ الولادة بصفته شاهداً على صحة نسب أحد الأطفال المخطوفين للمتهم الثاني والمساس بشرعية نسبة الأولاد إلى غير أبائهم الشرعيين، والتسبب في أضرار نفسية ومعنوية ومادية للمخطوفين و ذويهم لمدة تزيد على العشرين عاما وحرمانهم من الحقوق المدنية والشخصية المتولدة عن ذلك.

٥: توجيه الاتهام للمتهم الخامس – سعودي الجنسية – مقيم خارج المملكة – بإبداء أقولاً كاذبة مع علمه بذلك في محرر رسمي من خلال التوقيع على تبليغ الولادة بصفته شاهداً على صحة نسب أحد الأطفال المخطوفين للمتهم الثاني والمساس بشرعية نسبة الأولاد لغير أبائهم الشرعيين، والتسبب في أضرار نفسية ومعنوية ومادية للمخطوفين وذويهم لمدة تزيد على العشرين عاماً وحرمانهم من الحقوق الشخصية والمدنية المتولدة عن ذلك.

حد الحرابة

وطالبت النيابة العامة في لائحة الدعوى بالحكم بحد الحرابة على المتهمِين الأول والثاني والثالث لانطواء ما اقدموا عليه على ضرب من ضروب العثو بالفساد في الأرض، ومعاقبة المتهمين الرابع والخامس بعقوبات مغلظة طبقا للعقوبات المقررة في الأنظمة الجزائية ذات العلاقة لقاء ما أقدما عليه، والحقوق الخاصة ما زالت قائمة.

وأكد المتحدث الرسمي بأن الجهات المسؤولة ذات الصلة تحظى بمتابعة دقيقة ودعم لا محدود من مقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – لبذل الجهود الحثيثة في إحقاق الحقائق، وردها لأصحابها ومحاسبة كل من تسول له نفسه الإقدام على المساس بأمن وسكينة واستقرار وحقوق المواطن والمقيم المكفولة شرعاً ونظاماً. انتهى

شاهد تتمة قضية خاطفة الدمام

التعليقات

  1. المفروض اللي عامل نفسه محامي الهاجري الذي يدافع عن الباطل و عن مجرمة و مروعه للناس و الحق واضح و هي معترفه و كل شيء ضدها المفروض هالمحامي يعتبر مجرم و يعاقب بنفس عقوبتها اضف الى ذلك التدليس و الدفاع عن مجرم و محاولة طمس الحق

  2. الان هذة المجرمة اعترفت على نفسها بجرائم الخطف لابد تعرفون من وراءها و كل اللي كانوا معها وساعدوها في خطف الاطفال وتقدموهم للعدالة والاعدام قليل في حقهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *