التخطي إلى المحتوى

اقراء للضرورة : اعراض فيروس كورونا

خاطفة الأطفال في الدمام واخر الأحداث اليوم سوف نتعرف على الشاب موسى الخنيزي الذي تم خطفه من قبل والديه أيام الطفولة فمن هو موسى الخنيزي.

كشفت مصادر إعلامية بأن موسى الخنيزي المختطف منذ 20 عاما تربى على المذهب السني وأن والده وعائلته يعون ذلك ويتقبلونه.

وبحسب “مكة” فإن “علي الخنيزي” والد المخطوف موسى يعي أن ابنه تربى على المذهب السني، وإن ذلك ليس مؤثرا في ترحيبه بابنه واحتضانه له.

وأضاف الخنيزي الأب ”إننا جميعا مسلمون نعبد ربا واحدا ونصلي باتجاه قبلة واحدة، وإن ابنه له مطلق الحرية في اعتناق المذهب الذي هو مقتنع به“.

وتابع بأن لديه هو شخصيًا الكثير من الأصدقاء السنة وجميعهم إخوة يفخر بمعرفتهم.

وبلغت قضية المختطف موسى الخنيزي نهاياتها مع ظهور نتائج الحمض النووي اليوم الإثنين وتطابقها مع والديه.

ومن المنتظر أن يعود موسى إلى عائلته في الساعات القادمة بعد الانتهاء من الإجراءات الرسمية الروتينية لينهي بذلك قصة اختطاف بدأت بعد ساعات من ابصاره النور في مستشفى الولادة بالدمام واستمرت أكثر من عقدين من الزمن.

وتداول رواد موقع التواصل الاجتماعي فيديو للخنيزي قال من خلاله : في حياتي اللي قبل وحياتي الحالية لم أرَ شيء سيء من أهل القطيف، فلا أحد ييجي يقولي انتبه منهم، أقسم بالله ناس عسل .. يازين أهل القطيف بس .

وأكمل في فيديو آخر بسيارته قائلًا : السؤال اللي يطرح نفسه هل أهل القطيف آكلين لحوم البشر أو من كوكب زوحل علوموني مو معقول، الأشياء اللي حبتها من القطيف كورنيش القطيف شيء رائع ناس تبيع وأشياء كثيرة جميلة لدرجة أن القطيف ما فيها ساهر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *