العثور على الطفل عبدالله اللحياني الذي فُقد في مكه

كتابة: فريق الصفحة العربية - تاريخ الكتابة : 12 مارس 2020 4:55 م -

فقدان طفل في عمر 3 سنوات يوم امس في مكه وهو عبدالله محسن اللحياني بدون ان يتم التعرف على مكان إختفاءه , وكانت الأخبار تحدثت عن خروج الطفل من المنزل وبعدها لم يتم التعرف على مكانه.

بعد إختفاء الطفل بساعات قامت عائلة الطفل بفتح بلاغ فقدان إبنهم البالغ من العمر 3 سنوات وذلك عقب خروجه من المنزل لتبداء التحريات في البحث عن الطفل وفتح تحقيقات والتحري في الإختفاء.

وخلال الساعات الأولى من ظهر اليوم قالت التقارير بأن فريق التحريات تمكن من إيجاد الطفل وكان متواجد في إحدى المنازل القريبة من منزل عائلة الطفل وهو في حالة جيده.

العثور على الطفل عبدالله اللحياني الذي فُقد في مكه

وغرد وليد اللحياني قائلاً: “الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات تم العثور على الابن#المفقود_عبدالله_محسن_اللحيانيبصحة وعافية.. شكراً للجميع وشكر خاص لرجال الأمن على جهودهم”.

حيث ان فرق البحث والتحري بشرطة العاصمة المقدسة عثرت على الطفل بأحد المنازل القريبة من منزل ذويه تسكنه إحدى الجاليات الآسيوية، والتي لم تفصح عن وجوده أثناء البحث عنه، وتم فتح ملف تحقيق؛ للكشف عن أسباب اختفاء الطفل في منزل المقارب لذوي الطفل المفقود.

هذا وكان نشطاء يوم امس تفاعلوا مع هشتاق #المفقود_عبدالله_محسُُُن_اللحيانيٍٍٍ ليتشارك الكثيرون في تفاعل كبير وتم بحمد الله ايجاد الطفل اليوم الخميس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *