غربة البن 2 الجزء الثاني وإنتقادات

إنتقد الكثيرون من المشاهدين المسلسل الرمضاني “غربة البن” في الموسم الثاني والذي يعتبر  مكمل للجزء السابق إلا ان الأحداث والشخصيات تغيرت بشكل كبير واخطاء كبيرة في سيناريو المسلسل.

نشر احد النشطاء الإجتماعيه “محمد الوشلي” من خلال حسابه على الفيس بوك منشور يتحدث فيه عن بعض الأخطاء في المسلسل وكذلك الطرق الخاصة التي يجب على الكاتب للمسلسل او الفيلم ان يتعرف عليها.

ونحن هنا في الصفحة العربية نعيد نشر المنشور كما تم نشره من خلال صفحة الوشلي عبر حسابه على الفيس بوك وتأييدات كبيرة من قبل المتابعين والناشطين موضحين العديد من الأخطاء في كتابة المسلسل للموسم الثاني من المسلسل.

غربة البن 2 الجزء الثاني وإنتقادات - الصفحة العربية

ليس لأنهم مهملون ..لا لا ..هذا الطبخ السفري .. ولكن لأن هذه حدودهم .
يتواصل الهجوم على الخارطة الدرامية اليمنية التي تبث من مختلف القنوات .المهاجمون يشعرون أن هناك خطأ ما ..هم فقط لايستطيعون تحديده ..يشيرون لبعض العناصر السطحية كما لو أنها مركز المشكلة .
الحقيقة أن المشكلة في غياب المحور الواحد الذي سيغير كل شيئ .
كيف ذلك .مثلا غربة البن ..ننطلق من العنوان .سأسأل الوافي سؤالا ..هل تعرف ماهو العنوان لأي شيئ ..كان كتابا أو فيلما أو مسلسلا ..غربة البن ..هل تستطيع بكلمات بسيطة أن تشرح لي الوظائف الشكلية والجمالية والدلالية للعنوان .كيف استطعت ضبط وظائفه ..وهل بالفعل يتناسب مع أفق التوقع ..هل تعرف معنى “أفق التوقع ” .أنا أحدثك بصفتك “المؤلف” .
من هنا بدأ كل شيئ..بداية الكارثة .ياصلاح هل تعرف سكوارسيزي ..ليس مهما أن تعرفه ..مرة سألته مذيعة ..ماهي أهم عناصر صناعة الفيلم ..وطبعا ينسحب ذلك على الأشكال الأخرى مثل المسلسلات الطويلة والقصيرة .رد المخرج الكبير ..هناك ثلاثة عناصر : السيناريو ..ثم السيناريو ..وأخيرا السيناريو .
سأتجاوز الآن تيتر البداية .مع ذلك أنت بحاجة لمحاضرة عن فن صناعة التيتر .
المؤلف صلاح الوافي .. هل تعرف الخطوات الأساسية للتأليف ..هل تسأل نفسك السؤال الأول.. لماذا هذا المسلسل.. لماذا وكيف سأعالجه لتحقيق هذا الهدف. طبعا في البداية تكتب القصة ..أو تأخذ قصة جاهزة .قبل أن تكتبها سترسم ماتسمى الشخصيات الرئيسية والمحورية .البطل وعدو البطل ..الحلفاء وإذا كنت جيدا ستصنعها بشكل غير نمطي وهذا لايعني أن تفقد أصالتها .
في النهاية يجب ان تكون قد وضعت أمامك شجرة العلاقات وكيف ستتفاعل مع بعضها كنتاج لمحركات الدوافع والأسباب التي تتبناها الشخصيات ..سواء بشكل مؤقت أو دائم .
يجب أن ترسم الشخصية بتفاصيل كثيرة ..أن تبتكر لها حياة في عقلك ..وآراء وتصورات .ستجد نفسك أمام أنواع من الشخصيات ..البسيطة التي تكثر في الواقع ..وهذه صعبة الرسم..تحتاج كاتب بذكاء شعوري عالي ..هذه النوعية من الشخصيات تبدو كما لو كانت تساير التيار و تتبنى المواقف بشكل عفوي ..سيكون صوتها السردي على ريتم معين ..كيف ستفهم ما أعني ..حسنا ..شاهد شخصية ايليس لاسي في فيلم بروكلين للممثلة سيرشا رونان لتفهم مقصدي .
هناك أيضا الشخصيات ذات الطبقات ..شخصيات مركبة ..وهي شخصيات ملفتة للنظر ..عاشت حياة ما ..أنت طبعا تعرف حياتها ودوافعها ولماذا أصبحت كذلك .الكتاب الجيدون فقط من ينجحون برسمها اعتمادا على تخييل تحركه معارف وتجارب كثيرة ..وإلا ستكون مبتذلة ..مبالغة.. وغير مبررة.
عزيزي الوافي ما قلته سابقا هو النصف الأول ..إلى الآن لم نكتب السيناريو . تحدثنا عن الخمسين الورقة التي تؤسس ..لكن من الواضح أنك تتخطاها ..تبدأ مباشرة بكتابة السيناريو ..تظهر الشخصيات في عقلك بشكل ارتجالي ..لاتعرف عنها سوى اساميها ..وصفاتها البدائية ..فلانة عمة البطل ..فلان عاقل القرية ..فلان صاحب السيارة ويتميز بالحقد .هذه الهشاشة ..عدم معرفة المؤلف بأبطاله ..ستخلق عبثية لانهائية في تصرفات الشخصيات ..أقوالها ..سيبدو الأمر كما لو كان الممثل اختلق الكلام أثناء التصوير ..سواء كان له علاقة بالموضوع أو لا .العنصر المركزي في السرد والذي هو الحوار المتفاوت باختلاف المواقف والشخصيات ..لا وجود له .
لهذا السبب…
اجلب ممثلا عظيما أو حتى معلم عصائر ..النتيجة الكارثية هي نفسها .حتى ميريل ستريب لو منحتها حوارا هشا فلن تستطيع أن تؤديه بعظمة ..ستبدو مبتذلة.
هل رأيت ماذا يحرك السفينة ..السيناريو ..وماذا يحرك سفينة السيناريو ..الحوارات المصنوعة بتلقائية وأصالة .
طبعا ..لو كنت كاتبا جيدا ..رسمت سيناريو جيد ..سينعكس ذلك عند اختيارك للممثلين ..أنت تعرف شخصياتك ..تعيش في عقلك ..لذلك مستحيل أن تختار ممثلين وممثلات غير مناسبين ..هل تقوم بعمل اختبارات آداء ..بالطبع لاتفعل ذلك ..إننا نملك نفس الممثلين أصحاب الثقافة الفنية المنخفضة أبو عشرة ألف ريال .لايعرفون معنى التحول لشبح للدخول في الشخصية.
أنت لاتنتبه للتفاصيل ..لاتؤسس قصة لها بداية ووسط ونهاية ..تعيش ذرواتها . لاترسم الشخصيات ..بل تنسخ شخصياتك من ملاحظاتك العادية للناس .بذلك فالسيناريو الذي تضغط على نفسك لكتابته ..يكون سطحيا ..قفشات وإفيهات باردة وصراخ ..لاتحمل مشاهده أي قيمة .تختار كادر التمثيل كما لو أنك تختار عمال صبة ..ليس لأنك مستعجل..بل لأنك لاتفهم شخصياتك ..أو أنها بالسذاجة بحيث أن أي شخص يستطيع تقديمها أمام الكاميرا .
يا صلاح الوافي ..قد أبدو من بعيد كما لو أني غنمة ..اعترف بذلك ..لكن إذا أردت يوما صنع فيلم ..مسلسل ..وأردته أن ينحرف بالقطار نحو اتجاهات ابداعية لم تكن لتحلم بها ..اتصل بي ..ربما ستندهش مما أنا قادر على فعله ..مع ذلك لايهمني اندهاشك ..أنت فقط أعطني نصف الميزانية كاش .
ستراها كثيرة لأجل كاتب القصة والسيناريو ..لكن هذا أفضل من ضياع ميزانية كاملة لإنتاج إذاعة مدرسية مكونة من ثلاثين حلقة ويقدمها أقل طلاب المدرسة موهبة وأنت مثل المدير الأهبل يقف خلفهم وهو غارق في الدموع و التصفيق .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: نعتذر لا يمكنك النسخ ولكن يمكنك المشاركه على مواقع التواصل