كتاب لعبة الكريات الزجاجية رواية هيرمان هيسه ترجمة مصطفى ماهر

رواية للكاتب هيرمان هيسة وترجمة مصطفى ماهر

كتابة: كريم سالم - تاريخ الكتابة : 30 أكتوبر 2021 11:31 ص - آخر تحديث : 31 أكتوبر 2021 , 15:33

كتاب لعبة الكريات الزجاجية رواية هيرمان هيسه ترجمة مصطفى ماهر وهنا مراجعة من قبل احد القراء وهو محمد عبدالمقصود Mohamed Abdel Maksoud وعبر الصفحة العربية نضع لكم إعادة المراجعة الذي نشرها عبر صفحته فيس بوك وننشرها لكم هنا.

سوف نتعرف على معلومات حول الكتاب بشكل مختصر ومن ثم ندخل في محتوى الملخص الذي لخصه وراجع الكتاب القاريء  محمد عبد المقصود كما ذكرنا فدعونا متابعينا على الصفحة العربية نضع لكم محتوى المراجعة كما تم نشره. https://www.arabpage.net/131847/glass-bead-game/

معلومات رواية لعبة الكريات الزجاجية

اسم الكتاب: لعبة الكريات الزجاجية Glass bead game
اسم الكاتب: هيرمان هيسه
اسم المترجم: مصطفى ماهر
عدد الصفحات: ٦٢٨
دارالنشر: المدى

مراجعة كتاب لعبة الكريات الزجاجية

228591027 4704042046300715 8545725783885915419 n

قبل أن أشرع في قراءة هذه الرواية كنتُ أعلم أنها مُحملة بالكثير من الأفكار وأنها تحتاج لقارئ مستعد لها جيداً حتى لا تنال منه وتتركه تائهاً في وسط لجج من التخمينات، وكنتُ أعلم أيضاً أن هيسه يكتب بقلم المفكرين ولغة شاعرية رصينة ومزاج صوفي خليط ما بين الافلاطونية وزهد الشرقيين.
قبلت هذا التحدي القرائي الذي أتى قراره بسرعة لم أتخيلها ولكن كان وقتها ولم أضيع الفرصة الخصبة وتناولتها بمزاج تأملي صافي رائق ودخيلة صوفية عميقة وفكر متجرد إلا من المعنى وكانت رواية البحث عن المعنى هكذا أستطيع أن أضع لها عنواناً.
لعبة الكريات الزجاجية هي وليدة ملاحظات هيسه على مر تاريخه هيكلها الموسيقى وأساسها التأمل.
لقد ضمنها عصارة أفكاره وتأملاته فكانت كتاباً لحياته تستطيع فيها أن تقرأ هيرمان هيسه نفسه بكل تطوراته.
تقوم الرواية على هيكل من الأفكار والأطروحات حاكها هيسه من خلال جمهوريته الفاضلة {كاستاليا} على غرار جمهورية مدينة أفلاطون الفاضلة؛ حيث تقوم لعبة الكريات الزجاجية ونظامها الهرمي وتخطيط الاقليم الذي يقوم على اللافردية، قوامه الفكر والمثالية ورغم أن كاستاليا تقوم على إلغاء ذاتية الفرد وتجعله يذوب في الجماعة ولكن هيسه يؤكد على أهمية الفرد كفرد وعلى ضرورة وجود كيان فردي للشخصية وهذا ما سنوضحه من خلال الفلسفة التي يتبناها حيث مشكلة العلاقة بين الفردية والجماعية.
يسوغ هيسه روايته في قالب من الرموز والتعبيرات وهو تعبير فوق واقعي ولكنه يعتمد اعتماداً كبيراً على الواقع حيث تمثل اللعبة عناصر وإرتباطات بين الرياضيات والموسيقى حيث يتصور هيسه المستقبل {ما بعد الحداثة}
حيث يرمز لعصر السطحية والتفاهة بعصر صحافة التسلية حيث تجردت الإنسانية من الاعتدال والنظام الفكري واصيبت الإنسانية بلوثة من الحمق والغلظة.
نستطيع أن نستخلص مركزية الرواية وقلبها حيث يناقش هيسه ويدمج بين فلسفتين {المنهج الجدلي الهيجيلي، المنهج الصوفي} تقوم الرواية على هاتين الفلسفتين فهما عمودها ونواتها، حيث يتبين كنشت نقطة الضعف في الكيان الكاستالي وهي بعده عن المفهوم التاريخي وبعده عن واقع الناس حتى يخرج من المنهج التاريخي إلى المنهج الصوفي عندما يدور الحديث عن الطبيعة والتأمل والصفاء والنورانية.
يحاول هيسه أن يحاكي بلعبة الكرايات الزجاجية الحتمية التاريخية وسنن التاريخ الحاكمة لحركة الحياة حيث صرامته ونظامه الدقيق القائم على {الإنسجام} فهي محاولة لوضع فكرة مركزية ومضمون وجوهر للحياة من خلال فكرة لعبة الكريات الزجاجية كإتجاه فكري يحاول أن يربط بين كافة مجالات الحياة وبين الموسيقى والأعداد بشكل أساسي.
حيث تتجلى هذه الفكرة من خلال محاولة الدمج ما بين الموسيقى والرياضيات في علاقة توالدية مترابطة تعزز مفاهيم وأفكار لعبة الكريات الزجاجية من خلال نسق تأملي.
كذلك يشير إلى القوة التي تتولد من الموسيقى{لغة الطبيعة} على الأرواح وتسيرهم كقوة حاكمة.
من خلال اللعبة يحاول أن يضع الهيكل والشكل والنظام وأن يبروز القانون المسير لحركة التاريخ الذي يرسم المظاهر العامة والمعاني المؤثرة.
يتعرض هيسه لتاريخ الأفكار بشكل عرضي مع تحديد الملامح الرئيسية للعصور وأيضا يلقى الضوء على علاقة الدين والعلم في تاريخ الكنيسة.
تستطيع أن تستخلص فلسفة هيجل ومنهجه الجدلي بوضوح بقراءة متأنية حيث التعرف على الأضداد حق التعرف ومن ثم استخراج المنهج التوليدي الحاكم منها وهي {الفلسفة الرسمية للعبة الكريات الزجاجية} حيث تكمن صعوبة الرواية هنا أي فلسفة هيجل وهي من أصعب الفلسفات على مر التاريخ والتي ضمنها في سبع كتب حيث تستمد فلسفة هيجل من الفكرة ونقيضها {فكرة النقيض} ووجود المُركب من الفكرة ونقيضها بعد تصارعمها وهذه الفكرة المُركبة هي التي تسيطر على حركة التاريخ وهي التي تمثلها لعبة الكريات الزجاجية حيث الفكرة الأساسية ترجع لفكرة المُطلق الروحي وأن الحقيقة هي الفكر، فالوجود في حقيقته عبارة عن انسجام بين الشيء وضده وكل موجود متضمن للأضداد المتنوعة له والمُطلق الذي يمثل الوجود الحقيقي للأشياء هو عبارة عن الإنسجام بين تلك الأضداد وإذا أردنا أن نتعرف على الوجود فلابد أن ندرك الصراع القائم بين الأضداد التي اشتركت فيما بينها في تكوين المطلق والصراع بين الأضداد ويخرج المطلق الذي يؤدي إلي ظهور الأشياء في الأعيان واختفائها وبسببه يعيش الوجود في صيرورة مطلقة، وهكذا يتقبل هيجل الأطراف المتناقضة فيجمعها في وحدة شاملة أسماها المطلق، والأساس الأول عنده للوصول إلى الحقيقة هو الاعتراف باتحاد الأضداد وإنسجامها زاعما أن كل إثبات يتضمن النفي وكل نفس يتضمن الإثبات} ذلك هو قلب فلسفة هيجل وصميم لعبة الكريات الزجاجية.
هي محاولة لإستخراج الخلاصة النقية الصافية وتتبع قواعد الجدل لتهيئة إمكانية نشوء توافق بين المتضادات.
ثم يحاول هيسه الإشارة والخروج إلى حياة التأمل والتوافق بين الفكر والروح من خلال البعد عن ديناميكية الحياة وصراع المادة حيث المدرسة الرومانتيكية الصوفية التي ينتمي إليها هيسه معبرا عن مركزية الفطرة المتجذرة في الإنسان.
يمكن متابعة: كتاب رغد صدام حسين
في النهاية يستخلص هيسه قانون من طريقة عمل الطبيعة كأنجع نظام لعمل العالم وهو{ التوازن والاعتدال ممثلا في الإيقاع الموسيقي}
فهي رواية عن محاولة لإكتشاف طريقة عمل العالم واستكشاف الإنسجام بين عناصره، ودعوة ثقافية لدمج الأجزاء المكونة له في شبه معادلة يمكن دراستها وإستخراج مخرجاتها.
هذه محاولة لقراءة هذه الدرة الأدبية وإستخراج المرتكزات الأساسية وإن كان هناك الكثير مما تعرضت له الرواية لم نذكره مثل مناقشة أساليب التعليم الأفضل للنشأ والمضامين الإنسانية الكثيرة وغيرها.
‏و من غريب أمر الإنسان أنه لا يدرك اللذة إلا بالألم ولا الفائدة إلا بالمصيبة؛ كما لا يدرك الحلو إلا بالمر، ولا المر إلا بالحلو، ولا يمكن أن نتصور سعادة إلا بشقاء ولا شقاء إلا بسعادة فكأن السعادة والشقاء وجها القطعة من النقود لا يمكن أن يتصور وجود أحد الوجهين إلا بالآخر.
و الذي لا ينفذ إلى أعماق الكون بالتفكر والتدبر، ولا يسمح لبصيرته أن تتفتح على حركة الحياة، وسنن التاريخ، ونسبية الزمن، أولا يستطيع أن يخرق بوجدانه جدران الحس المادي، فهو لا يقدر على توظيف لطائفه الروحانية الباطنة التي تعاني من الكسل والخمود. ولن يبصر الجمال أبداً من لم يفتح على العالم عيون الروح! فهذه حقائق الغيب لا تدرك إلا بلطائف النفس الباطنة. ومن فاته ذلك بقى حبيس مدركاته المادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *